حركة مرور الزوار على الموقع "Website Traffic"

التعريف

يوحي مصطلح "Website Traffic" إلى عدد الزوار الذين يمرو على موقع الويب في فترة زمنية معينة. يمكن تسجيل حركة مرور الزوار على موقع الويب بكل دقة، وينقسم نوع الزوار نوعات، زوار منتظمين وزوار لمرة واحدة. 


عدد الزيارات التي تأتي للموقع


الزوار المنتظمون هم عبارة عن عملاء مميزون ومخلصون يعطون حركة مرور ثابتة ، بينما يبحث الزوار لمرة واحدة عن معلومات حول موضوع معين وعادة ما يتم توجيههم إلى الموقع عبر استعلامات محركات البحث. يعتبر عدد زوار الموقع مؤشرًا مهمًا على مدى اهتمام الزوار بمجموعتك المستهدفة.

يكون الغرض عادة من إنشاء موقع الويب هو جذب الكثير من الزوار، لأنه في غالب الأحيان يؤدي ارتفاع عدد الزيارات إلى الموقع وهو بالتالي يعطي زيادة في عائدات الإعلانات أو المبيعات ، وهذا هو سبب ارتباط عدد زوار موقع الويب ونجاحه المالي ارتباطًا وثيقًا في كثير من الأحيان. تلعب جودة موقعك دورًا حاسمًا في ضمان حركة المرور المنتظمة. يجب أن يكون كل من المحتوى والتصميم بجودة عالية وقيمة عالية للزوار. في غالب الأحيان تقاس شعبية موقع الويب الخاص بك بعدد الزيارات الفردية، أي المستخدمين الفرديين الذين يزورون موقعك الإلكتروني، حيث يتم احتساب عدة زيارات لنفس الشخص مرة واحدة فقط.


رفع عدد الزيارات من خلال التسويق عبر البحث (SEO و SEM)

تعتبر استراتيجية التسويق عبر البحث مكونًا رئيسيًا في التسويق عبر الإنترنت وكذلك خطة جيدة في تحسين محرك البحث. من المهم بشكل خاص أن يتم تصنيف موقع الويب الخاص بك على أعلى مستوى ممكن للكلمات الرئيسية ذات الصلة في نتائج البحث، حيث يميل معظم المستخدمين إلى إلقاء نظرة على الصفحة الأولى فقط من النتائج. عادةً ما تتلقى مواقع الويب الموجودة في الرتب الدنيا كميات صغيرة فقط من حركة المرور أي عدد الزيارات.


على ماذا يشمل البحث والتسويق؟

تحسين محركات البحث (SEO)، التسويق / الإعلان عبر محرك البحث (SEM)، تتعامل مُحسّنات محرّكات البحث مع الإجراءات التي تتم على الصفحة وخارج الصفحة والتي تهدف إلى تحسين ترتيب مواقع الويب في نتائج البحث العضوية. من الناحية المثالية ، يتم عرض موقع الويب في أعلى المواضع لطلبات بحث معينة ، مما يؤدي إلى زيادة عدد الزيارات الواردة على الموقع.

SEM هو المجال الثاني للتسويق عبر البحث ويستخدم محركات البحث كأداة تسويق مميزة للوصول إلى نتائج مرضية. يبيع موفرو محركات البحث مساحات إعلانية موضوعة بشكل بارز في SERPs الخاصة بهم. يتم دمج هذه المساحات في نتائج البحث بطرق دقيقة لدرجة أن المستخدمين غالبًا ما ينظرون إليها على أنها نتائج ذات صلة بشكل خاص وينقرون عليها. لذلك ، تعتبر SEM وسيلة فعالة لتوليد حركة المرور.


جودة الزيارات التي تأتي للموقع

بالإضافة إلى عدد الزيارات ، تلعب جودة حركة المرور دورًا مهمًا، حيث تشير الجودة إلى مدى أهمية حركة المرور إلى موقع الويب الخاص بك ويمكن تقييمها من خلال عوامل مختلفة مثل عدد التحويلات التي تحدث. أهم المصادر التي يمكن أن تؤثر بشكل كبير على جودة حركة المرور هي نتائج محرك البحث وإعلانات البانر والتسويق عبر البريد الإلكتروني والروابط والتوصيات. في سياق محركات البحث ، يمكنك التمييز بين حركة المرور العضوية وحركة المرور المدفوعة. تشمل حركة المرور العضوية جميع الزوار الذين يأتون إلى موقع الويب الخاص بك من خلال نتائج البحث التي لم تدفع مقابلها. هذا النوع من حركة المرور مهم لكل موقع ويب ويتأثر بشكل مباشر بجودة المحتوى الخاص بك ومقاييس تحسين محركات البحث. من ناحية أخرى ، تشير حركة المرور المدفوعة إلى الزيارات التي دفعت مقابلها. إذا قمت بوضع إعلانات على وسائل التواصل الاجتماعي أو Google وقام شخص ما بالوصول إلى موقع الويب الخاص بك عن طريق النقر فوق أحد هذه الإعلانات ، فإن هذا يشار إليه بالزيارات المدفوعة.


تحليل حركة المرور

هناك العديد من الأدوات التي يمكنك استخدامها لتحليل حركة المرور على موقع الويب الخاص بك. نظرًا لمكانتها كشركة رائدة في السوق ، فقد أصبح Google Analytics الأداة القياسية لذلك. تقدم Google معلومات مفصلة حول جميع المعلمات ذات الصلة المتعلقة بالإعلان والمحتوى والعائد. تتيح لك هذه البيانات ضبط استراتيجياتك وتحسين موقع الويب الخاص بك لمحركات البحث لتوليد المزيد من حركة المرور.


يعد تحليل حركة المرور الواردة أمرًا مهمًا لكل من المعلنين والناشرين. الناشر هو شخص يقوم بتشغيل موقع ويب ويقوم بدمج إعلانات الجهات الخارجية المدفوعة على موقعه على الويب. تعد إعلانات Google أداة شائعة الاستخدام للعثور على شركاء إعلان مناسبين. تعمل شبكة الإعلانات كسوق للحملات الإعلانية وتوفر البنية التحتية التقنية. يمكن للمعلنين استخدامه لتقدير مدى الوصول المحتمل لحملتهم بينما يحصل الناشرون على تقدير للمبلغ الذي يمكنهم تحصيله مقابل عرض الإعلانات على مواقعهم على الويب.







تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -